تعلم http://www.t3llam.com/pbboard/ Sun, 24 Sep 2017 20:12:50 +0300 خلاصات آخر المواضيع النشطه في :تعلم - تعلم السيرة النبوية المطهرة - ما يتعلق بالسيرة والشمائل المحمدية ( أوصاف - سيرة - أخلاق - شمائل - وقائع ..... ) ar Sun, 24 Sep 2017 20:12:50 +0300 pbboard 60 عرض قرض سريع وسريع 3٪ سعر الفائدة تطبيق الآن http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=1098 Sun, 09 Jul 2017 22:50:49 +0300

Do you need a quick loan or long-term? We offer business loan, personal loan, home loan, auto loan, student loan, loan debt e.tc. unification Regardless of your credit score. We give the content in financial services to our many clients from all over the world. With flexible lending packages we have, we can loan processing and transfer to the borrower in the shortest possible time, contact Bo_khasaiana for advice and financial planning. If you need a quick loan contact us via:



Email us:عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل




Till: +919108362494
]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=1098
ركن الهدي للخدمات http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=656 Mon, 20 Mar 2017 11:33:42 +0300
شركه ركن الهدي تعد افضل شركه تنظيف وصيانه منزليه بالمملكه العربيه السعوديه وبخاصه مدينه الدمام ,حيث لدينا خدمات تلزم المنزل وهامه جدا للحفاظ علي صحتك والتي منها التنظيف فالاتربه تؤدي الي الامراض الخطيره والربو في الصدر والحساسيه لدي الاطفال فشركتنا تعلم انكم تعانون من هذه المشاكل فقامت بانتقاء افضل عمال علي مستوي العالم لاجل راحتكم وسعادتكم ,والحشرات الخطيره التي تؤذي المنزل وتؤدي الي الامراض الخطيره وتؤدي الي الوفاه احيانا فعزيزي العميل لقد استوردنا افضل مبيدات التي تقضي علي الحشرات من رشه واحده حيث يتم القضاء عليها نهائي ولدينا ضمان سنه علي الخدمه فقط عزيزي العميل لا عليك الا التواصل والاتصال بنا

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

حيث لدي شركتنا العديد من الفروع بالمملكه التي تقدم افضل الخدمات علي اكمل وجهه

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

نرجو ان نكون قد افادنكم لمساعدتكم ولحمايتكم انتم واسرتكم فنحن يهمنا صحتك عزيزي العميل فقد قدمنا لك كل الخدمات التي تلزمكم

وشكرا

 ]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=656
دعاء لازالة الهم والكرب http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=452 Wed, 08 Feb 2017 16:56:55 +0300


اللَّهُمَّ أَلِّفْ بَيْنَ قُلُوبِنَا، وَأَصْلِحْ ذَاتَ بَيْنِنَا، وَاهْدِنَا سُبُلَ السَّلَامِ، وَنَجِّنَا مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ



 





]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=452
كل قصص الصبر نهايتها دايمًا خير.. http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=358 Mon, 26 Dec 2016 19:46:50 +0300 كل قصص الصبر نهايتها دايمًا خير.. ومن صبر عوّضه الله في الدنيا، وفي الآخرة .. 

" أقدَارُ اللهِ مُطرزَة ... بِالخَيرِ فأعطى مثِلُ مَنَع"

عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل

]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=358
مشروع القرن السلام عليك أيها النبي http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=258 Thu, 01 Sep 2016 14:51:56 +0300
المشروع الانساني العالمي الأضخم في التاريخ للتعريف بالنبي محمد ﷺ وبسيرته العطرة

باستخدام أحدث وسائل التقنية وفنون العرض، والمُقام في مكة المكرمة،

والذي رحب به عدد كبير من كبار العلماء والدعاة من مختلف بقاع العالم الإسلامي ..

 عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل




]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=258
من عواقب الفرح بميلاد رسول الله صلى الله عليه وسلّم http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=152 Fri, 18 Feb 2011 15:39:06 +0300 بسم الله الرحمن الرحيم

قال الله تعالى : ( قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا ) ... ذكر أهل التفاسير ( كما في زاد المسير .. والألوسي والبحر المحيط .. الخ ) .. عند تفسير هذه الآية أقوالاً في فضل الله ورحمته , ومنها : فضل الله : العلم ، ورحمته : محمد صلى الله عليه وسلم ، رواه الضحاك عن ابن عباس . ومما يدل عليه ( وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين ) ...



والكل منا يفرح بتذكر وذكرى أشياء جميلة أو مواقف خاصة مرت عليه ... بل ويفرح ممن ذكر ذلك أيضاً ...



ومن أعظم الأشياء والمواقف التي مرت على الإنسانية والخلق طراً ... ميلاد الحبيب الأعظم .. والنور الأفخم , صلى الله عليه وسلم ,,,



إذاً فمن حقّ كل مؤمن مصدق بهذا النبي الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم أن يفرح إذا ما مرت عليه هذه الذكرى , أو ذكرت له ...



ونذكر هنا قصتين أوردهما كثير من العارفين - والأولى منهما مذكورة في كتب الحديث كالبخاري وغيره - مما يشيّع على الفرح ويذكر عواقبه :::



الأولى : ( عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل ) قال في البخاري :

وثويبة مولاة لأبي لهب كان أبو لهب أعتقها فأرضعت النبي صلى الله عليه وسلم فلما مات أبو لهب أريه بعض أهله بشر حيبة - أي حالة - قال له ماذا لقيت قال أبو لهب لم ألق بعدكم غير أني سقيت في هذه بعتاقتي ثويبة .. اهـ.

وذكر بعضهم أن الذي رآه هو أخوه : العباس بن عبدالمطلب .. وأنه قال يخفف عنه كل يوم إثنين بأن يدخل سبابته وإبهامه في فمه فيخرج من أحدهما ماء ومن الآخر لبن ...





والثانية :

كان بمصر رجل يصنع مولداً للنبي صلى الله عليه وسلم كل سنة في شهر ربيع الأول ... ويطعم الفقراء والمساكين .. ويحسن إلى الأرامل والأيتام .. وكان له جار يهودي ...

وفي سنة من السنين قالت زوجة اليهودي لزوجها : ما بال جارنا المسلم ينفق مالاً جزيلاً في مثل هذا الشهر ؟؟؟ فقال لها زوجها : يزعم أن نبيه ولد فيه , فهو يفعل ذلك محبة له وفرحاً به وبمولده ... ثم سكتا وناما ... فرأت زوجة اليهودي في المنام : رجلاً جميلاً جليلاً عليه مهابة ووقار , قد دخل بيت جارهم المسلم , وحوله جماعة من أصحابه وهم يعظمونه ويوقرونه ,,, فقالت لرجل منهم : من هذا الرجل جليل الوصف جميل النعت ؟ فقال لها : هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم , دخل هذا المنزل ليسلم على أهله ويزورهم لفرحهم به ... فقالت له : وهل يكلمني إذا كلمته ؟ فقال لها : نعم ...

فأتت إليه وقالت له : يامحمد , فقال لها : لبيكِ !! فقالت : أتجيب لمثلي بالتلبية وهي على غير دينك ومن أعدائك ؟! فقال لها : والذي بعثني بالحق نبياً ما أجبت نداءك حتى علمتُ أن الله قد هداكِ !!!

فأسلمت على يديه - في المنام - ثم إنها انبهتْ .. وفرحت بالرؤيا .. وعاهدت الله في سرها أنها إذا أصبحتْ تصنع مولداً للنبي صلى الله عليه وسلم ... وتتصدق بكثير مما تملكه ... فرحة بلإسلامها وشكراً على الرؤيا التي رأتها في منامها ...

فلما أصبحت الصباح رأت زوجها قد سبقها في الإستيقاظ وعنده همة مباركة كمن يسعى في إقامة وليمة أو عنده ضيوف ... فقالت له : مالي أراك في همة صالحة ؟ فقال لها : من أجل الذي أسلمتِ على يديه البارحة - صلى الله وسلم عليه - فتعجبتْ من ذلك كثيراً , وقالت له : ومن كشف لك عن هذا السر المصون ومن أطلعكَ عليه ؟؟!!! فقال لها : الذي أسلمتُ بعدكِ على يديه ... صلى الله وسلّم عليه ...



فلننظر إلى هذا القصتين العظيمتين .. وما ناله من فرح به صلى الله عليه وسلم من فخر وكرامة :::

ففي الأولى : تخفف العذاب عن كافر ( فكيف بالمسلم ) ... وقد قال بعض العارفين في هذا المعنى :



قـد بشـّرتْ ثويـبة سـيـدهـا *** أبـا لهـب أعــتـقها فـرحـانـا

لم ينـسَ خالقـنا له فـرحته *** بالمصطفى وبذا الحديث أتانا

أن العذاب مخفف في كل إثـ*** ـنـيـن لفـرحـتـه بمـن وافـانـا

هذا مع الكفر فكيف بفرحةٍ *** مِـن ذي فــؤادٍ إمـتـلأ إيـمـانـا



وفي الثانية : زار النبي صلى الله عليه وسلم بيت من فرح به ... ولم تتوقف الكرامة عند هذا الحد , بل تعدته إلى الجيران الذين كانوا كفاراً ,, فأنقذوا بهذا الفرح ...



اللهم صل وسلم وبارك وكرم على عبدك ورسولك سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم وعلينا معهم وفيهم ....
]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=152
وأشرقت الأنوار من كل جانب http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=150 Tue, 15 Feb 2011 16:33:06 +0300 بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الكريم , والصلاة والسلام على الرؤوف الرحيم , سيدنا محمد ذي الخلق العظيم ,وعلى آله وصحبه والتابعين على نهجهم القويم ... وبعد :



فنهنئ الأمة الإسلامية جمعاً بذكرى مولد البشير النذير , السراج المنير , الذي تشرفنا به وعلا به قدرنا بين الأمم ,,



ففي ليلة الثاني عشر من شهر ربيع الأول ( على أصح الأقوال ) , وقبيل الفجر بلحظات ,, أبرزت ذات العفة والطهارة - آمنة بنت وهب - للعالم خير العالمين ... وأفضل المرسلين ..

يوم نالت بوضعه ابنة وهب *** من فخارٍ مالم تنله النساءُ

وأتت قومها بأفضل مما *** حملتْ قبل مريم العذراءُ


وفي تلك الليلة المباركة تغيرت العوالم , وحدث فيها أمور عظمى ,,, وأشرقت الأنوار ... ونكست الأصنام ... ومنعت الشياطين من استراق السمع .... الخ : عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيلعفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل



ولنا رجاء في الله كما أشرق في تلك اليلة الأنوار , أن يشرقها في هذه الليالي على قلوب المؤمنين , وعلى قلوب لم يصلها نور الدعوة بعد , فتدخل في هذا الدين العظيم ,

وكما نكّس الله أصنام الشرك في تلك الليلة ... ينكّس الله أصنام المادة وحب الدنيا من قلوبنا ...



ومن واجبنا في هذه الأيام تذكر أحواله وأقواله صلى الله عليه وسلم .... والإستزادة من ذكره والصلاة عليه , ونشر أوصافه الخَلقية والخـُلقية ...

نسأل الله أن يوفقنا لذلك ...

والله أعلم

]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=150
رضاعه صلى الله عليه وسلم ومكثه في بني سعد http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=131 Fri, 25 Jun 2010 15:28:51 +0300 بسم الله الرحمن الرحيم



أخذت حليمة السعدية رسول الله صلى الله عليه وسلم من أمه لترضعه ويستفيد من مكثه في البادية ... ولكن كانت هي المستفيدة في حقيقة الأمر ظاهراً وباطناً ... فقد أخذت خير المرسلين وسيدهم ... وفيما يلي نذكر شيئاً مما وقع له صلى الله عليه وسلم أيام رضاعه في بني سعد ..

قالت حليمة : لما وصلنا منازلنا - وكان عندنا شويهات ضعاف عجاف - أخذت يد محمد - صلى الله عليه وسلم - ووضعتها عليهن فدررن لوقتهن , ومنذ أخذناه لم يكن لنا مصباح في الليالي المظلمة إلا نور وجهه صلى الله عليه وسلم .

ولما قدمنا أرض بنى سعد، وما أعلم أرضا من أرض الله أجدب منها، فإن كانت غنمي لتسرح ثم تروح شباعا لبنا فنحلب ما شئنا، وما حوالينا أو حولنا أحد تبض له شاة بقطرة لبن، وإن أغنامهم لتروح جياعا، حتى إنهم ليقولون لرعاتهم أو لرعيانهم: ويحكم انظروا حيث تسرح غنم بنت أبى ذؤيب فاسرحوا معهم . فيسرحون مع غنمي حيث تسرح، فتروح أغنامهم جياعا ما فيها قطرة لبن، وتروح أغنامي شباعا لبنا نحلب ما شئنا . فلم يزل الله يرينا البركة نتعرفها.

حتى بلغ سنتين فكان يشب شبابا لا تشبه الغلمان، فو الله ما بلغ السنتين حتى كان غلاما جفرا فقدمنا به على أمه ونحن أضن شئ به مما رأينا فيه من البركة، فلما رأته أمه، قلت لها: دعينا نرجع بابننا هذه السنة الاخرى، فإنا نخشى عليه وباء مكة . فو الله مازلنا بها حتى قالت : نعم . فسرحته معنا .

ولما دخلت به ديار بني سعد لم يبق منزل من منازلها إلا شممنا منه رائحة المسك .

والقيت محبته في قلوب الناس , حتى إن أحدهم إذا نزل به أذى في جسده جاء فأخذ كفه فوضعها على موضع الأذى فيبرأ سريعاً ... وكانوا إذا اعتل لهم بعير أو شاة فعلوا ذلك ..

أكرم بمن يرتجيه الخلق وهو صبي ..


وقال بعضهم : كانوا يرون غنم حليمة ما ترفع رؤوسها من الأرض تأكل وترى الخضر في رؤوسها وبعرها ... ولم يكن في الأرض أي شيء بل كانت صفراء قاحلة ..

وأول كلام تكلم به عند حليمة وهو في نحو الثمانية أو التسعة أشهر إذ سمعته يقول : الله أكبر كبيراً والحمد لله كثيراً وسبحان الله بكرة وأصيلاً ..

وكان يخرج فينظر إلى الصبيان يلعبون فيجتنبهم ...

وكانت لا تتركه يذهب لمكان بعيد خوفاً ...

وغفلت عنه يوماً فخرج مع اخته الشيماء في الظهيرة .. فانطلقت تطلبه حتى وجدته معها فقالت : في هذا الحر , فقالت الشيماء : يا أماه ما وجد أخي حرارة قط , رأيت غمامة تظل عليه إذا وقف وقفت وإذا سار سارت , حتى وصلنا هذا الموضع ...

وأخبرها ابنها مرة : أن الغمامة تظله من الشمس , وتأتي الوحوش تقبل قدميه , ويغوص الرمل تحت قدميه ... فأمرته أن يكتم خبره عن الناس حتى لا يصيبه مكروه ..

وكانت تقول : كنت أعطيه الثدي الأيمن فيشرب , فإذا حولته للثدي الأيسر أبى .. لأن الله ألهمه العدل حتى في الرضاعة .. صلى الله عليه وسلم ...

والله أعلم .]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=131
ما رأته حليمة من الخير بعد تسلمها له صلى الله عليه وسلم http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=117 Tue, 08 Jun 2010 15:49:18 +0300 بسم الله الرحمن الرحيم







حليمة السعدية .. نسبة إلى بني سعد .. ويمكننا أن ننسبها إلى ما نالته من السعادة برضاعها خير مولود .. وخير مسترضع .. صلى الله عليه وسلم ..



ولما أخذته - صلى الله عليه وسلم - من أمه , حدثت لها عدة حوادث , وعدة مبشرات , وقد ذكر أصحاب السير بعضاً من تلك ... فمن جملة ذلك :





قالت حليمة - تحكي عما حصل بعد أخذها للحبيب صلى الله عليه وسلم - : فما هو إلا أن أخذته فجئت به رحلي فأقبل عليه ثدياي بما شاء من لبن ، فشرب حتى روي وشرب أخوه حتى روي - وقد مر أنه كان يبيت يبكي جيعاناً لعدم وجود ما يرضعه من ثديها - ، وقام صاحبي إلى شارفنا تلك - التي جاءت عليها وقد ذكرنا أنها ما تبض بقطرة - فإذا هي حافل - أي مليئة باللبن - ، فحلب وشرب وشربت حتى روينا ، فبتنا بخير ليلة ...



فقال صاحبي - أي زوجي - حين أصبحنا : يا حليمة والله إني لأراك قد أخذت نسمة مباركة ، ألم تري ما بتنا به الليلة من الخير والبركة حين أخذناه ؟ ! فلم يزل الله عزوجل يزيدنا خيراً .



قالت حليمة : ثم إني حملته ودخلت به الكعبة , فنكس هبل رأسه , وجئت به - صلى الله عليه وسلم - إلى الحجر الأسود لأقبله ... فتزعزع الحجر من مكانه حتى التصق بوجهه - صلى الله عليه وسلم - ...



ثم خرجنا راجعين إلى بلادنا فو الله لقد قطعت أتاني بالركب حتى ما يتعلق بها حمار ، حتى أن صواحبي كن يقلن لي : ويلك يا بنت أبى ذؤيب ! إربعي علينا .. أهذه أتانك التي خرجت عليها معنا ؟!!! فأقول : نعم والله إنها لهي , فيقلن : والله إن لها لشأناً ...



قالت حليمة : وكنت لا أنزل تحت شجرة يابسة إلا اخضرّت وأثمرت لوقتها ... وكنت أسمع الأحجار والأشجار تسلم عليه ... فلما أخبرت زوجي بذلك قال لي : ألم أقل لك إنه ولد مبارك .. خذيه وانصرفي بنا , واكتمي خبره عن الناس ..



وقال ابن سعد : إن اليهود مروا على حليمة .. فقالت لهم : ألا تحدثوني عن ابني هذا فإني رأيت كذا وكذا ... فعرفوه وجعلوا يتهامسون ويقولون : إقتلوه قبل أن يظهر ... فلما علمت بهم حليمة خافت عليه ... وسألوها : أيتيم هو ؟ فقالت لتداريهم : لا ... فقالوا لها : لو كان يتيماً لقتلناه فإن هذه أوصاف نبي ولكن نقصت هذه الصفة ..



وعن الزهري : أن حليمة مرت بسوق عكاظ - وكان وقته إذ ذاك - فرآه كاهن وجعل يتأمل فيه ... ثم صاح : يا أهل سوق عكاظ أقتلوا هذا الغلام فإن له ملكاً .... فلما سمعت حليمة ذلك راغت به - ناورت - حتى سلمت منهم ..



سبحان من حفظه صغيراً وكبيراً ...

والله أعلم ..
]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=117
وفود مرضعات بني سعد وحيازة حليمة للشرف الأعظم http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=99 Tue, 25 May 2010 10:05:50 +0300 بسم الله الرحمن الرحيم





كل أمره صلى الله عليه وسلم عظيم فخيم .. وفيما يلي نستعرض بعضاً مما ذكره علماء السير والأخبار عن طلب جده لمن يرضعه وحيازة حليمة السعدية لهذا الشرف ..

قال علماء السير : - بتصرف - :

كان من عادة أهل مكة ( وكثير من أهل المدن في ذلك الوقت ) يخرجون بأولادهم إلى المراضع - ليرضعوا ويتربوا عند أهل البادية وتقوى شكيمتهم ويتربون على الصبر والجلادة والصفات الحسنة المجبول عليها أهل البادية - ... وكانوا يعطون من يرضع أولادهم الميرة - النفقة - ويحسنون إليهم ويعطونهم عطاءً حسناً ...

قالت حليمة : وأصابتنا في بني سعد سنة من السنين فيها من الغلاء والقحط وضنك المعيشة ... فجئنا إلى مكة , ومنا نحو أربعين إمرأة مع كل واحدة زوجها - وقال بعضهم نحو عشر نسوة - نلتمس الرضعاء .. وإحسان أهلهم ... فسبقني النساء إلى كل رضيع بمكة .. وتأخرت أنا لضعفي وضعف أتاني وقلة سيرها ... - ومعي صبي لنا، وشارف لنا والله ما تبض - أي تقطر - بقطرة، وما ننام ليلنا أجمع مع صبينا لأني لا نجد في ثدي ما يغنيه ولا في شارفنا ما يغذيه - فجئت ولم أجد شيئاً من الرضعاء .. - قال بعضهم وقد عرض رسول الله صلى الله عليه وسلم على النسوة قبلها فإذا قيل لهن إنه يتيم .. قلن : ما ذا عسى أن تصنع لنا أمه ؟!! إنما نرجوا المعروف من أبي الولد - ..

قالت : ثم إني مررت بعبدالمطلب فسألته عن رضيع .. فقال لي : ما اسمك وما عربك ؟ فقلت : اسمي حليمة السعدية .. فتبسم ضاحكاً وتهلل وجهه فرحا , وقال : بخ ٍ بخ ٍ حلم وسعد يا حليمة !!! هل لك في رضاع غلام يتيم تسعدين به إن شاء الله تعالى ؟.... فتقدمت معه إلى بيت آمنة وسألتها عنه , فقالت : أنتم يا أهل البادية تطلبون من تجدون رفده - أي معونة أهله وإكرامهم وما معه من الهدايا - , وهذا غلام يتيم مات أبوه وكنت حاملاً به - أي ليس معه شيء من الإكراميات - .. قالت حليمة : فكرهت أن أرجع دون صويحباتي بدون رضيع .. ورجعت إلى بعلي - زوجي - لأشاوره فيه ....

قال بعض أهل السير : وكانت آمنة لما سمعت بقدوم مرضعات بني سعد قالت لعبدالمطلب : إنظر لمولودك مرضعة من بني سعد ... فخرج فبينما هو يمشي إذ سمع هاتفاً - يسمع صوته ولا يرى شخصه - يقول :



إن ابن آمنة الأمين محمداً *** خير الأنام وخيرة الأخيار

ما إن له إلا حليمة مرضعاً *** نعم النبي المصطفى المختار

لا تسلموه إلى سواها إنه *** أمر وحكم جاء من قهار ..






فلذلك عندما أخبرته حليمة باسمها تبسم وتهلل وجهه ...

قالت حليمة : فقال زوجي أريني هذا الغلام ؟!! فتقدمت أنا وهو إلى بيت آمنة , فقلنا لها : هلمي - إئتي - به إلينا ... فأتت به مدرجاً - ملفوفاً - في ثوب أبيض وتحته حريرة خضراء , ووجهه يضيء كالقمر ليلة البدر ... ونظر زوجي في وجهه ففتح عينيه .. فخرج منهما نور ساطع وضياء لامع ... فحار عقلي وعقل بعلي وقال : ويحك يا حليمة !! هذا المولود هو كل المنى والمقصود .. خذيه وانطلقي بنا .....



هذا ويأتي إن شاء الله ما كان من إرهاصات في رضاعه وأخباره في بني سعد - صلى الله عليه وسلم - .]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=99
فرح جده به صلى الله عليه وسلم وما عمل له http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=86 Fri, 14 May 2010 00:19:46 +0300 بسم الله الرحمن الرحيم



عبدالمطلب بن هاشم - شيبة الحمد - جد الحبيب صلى الله عليه وسلم - عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل - تقدمت له بعض الدلالات على سعادة من يخرج من صلب ابنه عبداللاه .. وهانحن نكتب ما ذكره أهل السير عن شعوره وما قام به بعد مولد الحبيب صلى الله عليه وسلم .. قال علماء السير :

لما ولدت آمنة برسول الله صلى الله عليه وسلم أرسلت إلى جده عبدالمطلب تبشره ... فجاءه البشير وهو جالس في الحجر فأخبره بذلك فسر بذلك سروراً كثيراً .. فذهب إلى آمنة ودخل عليها فأخبرته بكل ما قيل لها وما أمرت به ... فأخذه جده عبدالمطلب ودخل به الكعبة ... وقام يدعو الله ويشكره على ما أعطاه ..

وروي أنه قال يومئذ شعراً في النبي محمد صلى الله عليه وسلم .. وهو :

الحمد لله الذى أعطاني * هذا الغلام الطيب الاردانِ

قد ساد في المهد على الغلمانِ * أعيذه بالبيت ذى الاركانِ

حتى يكون بلغة الفتيانِ * حتى أراه بالغ البنيانِ

أعيذه من كل ذى شنآنِ * من حاسد مضطرب العنانِ

أعيذه بالواحد الوحداني * حتى أراه رافع اللسانِ

أنت الذى سميت في القرآنِ * في كتب ثابتة المثاني

أحمد ومكتوب على الجنانِ

................

فلما كان اليوم السابع ذبح عنه - عقيقة - ودعا لها قريشا، فلما أكلوا قالوا : يا عبد المطلب ، أرأيت ابنك هذا الذى أكرمتنا من أجله ما سميته ؟

قال : سميته محمدا.

قالوا: فما رغبت به عن أسماء أهل بيته وأجداده ؟

قال: أردت أن يحمده الله في السماء وخلقه في الارض .



والله أعلم ]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=86
مرضعاته صلى الله عليه وسلم و التخفيف عن أبي لهب http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=72 Wed, 05 May 2010 11:06:10 +0300
بسم الله الرحمن الرحيم
.

مرضعات النبي الأعظم ثلاث على أصح الأقوال :



[*]أمه الكريمة : آمنة بنت وهب .أرضعته أسبوعاً ..



[*]ثويبة الأسلمية : مولاة أبي لهب أعتقها لما بشرته بأن آمنة زوجة أخيه عبداللاه قد أنجبت طفلاً .. أرضعته صلى الله عليه وسلم بلبن ابنها : مسروح .. وقد أرضعت أيضاً : سيدنا حمزة بن عبدالمطلب .. عم النبي صلى الله عليه وسلم ... وأبو سلمة بن عبدالأسد ( الزوج الأول لأم سلمة زوجة النبي صلى الله عليه وسلم ) .

[*]حليمة السعدية ( بنت أبي ذؤيب ) : من بني سعد بن بكر , وذكر بعض أهل السيرة أنها قد أرضعت ايضاً أبا سفيان بن الحارث ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم ... وروى بعضهم : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لأصحابه : ( أنا أعربكم ، أنا قرشي واسترضعت في بنى سعد بن بكر ) . .. ويأتي الكلام على رضاعه عند حليمة وما ظهر من المعجزات وخوارق العادات له صلى الله عليه وسلم عندها ... في موضوع مستقل إن شاء الله تعالى ...وقد نظمن في هذا البيت :

قد أرضعته الأم ثم ثويبة ** وحليمة من سعدها قد بانا



ذكر ما كان لأبي لهب بسبب إعتاقه ثويبة فرحة بالنبي صلى الله عليه وسلم
لما ولدت سيدتنا آمنة برسول الله صلى الله عليه وسلم ذهبت ثويبة مولاة أبي لهب وبشرته بذلك ففرح فرحاً شديداً بذلك لأن ذكر أخيه عبداللاه لم ينقطع .. ومن شدة فرحه أعتق ثويبة لأنها من بشره ... ولم ينس الخالق له هذه الفرحة فقد جاء في البخاري : ( وثويبة مولاة لأبي لهب كان أبو لهب أعتقها فأرضعت النبي صلى الله عليه وسلم فلما مات أبو لهب أريه بعض أهله بشر حيبة - أي حالة - قال له ماذا لقيت قال أبو لهب لم ألق بعدكم غير أني سقيت في هذه بعتاقتي ثويبة ..

وذكر بعضهم أن الذي رآه هو أخوه : العباس بن عبدالمطلب .. وأنه قال يخفف عنه كل يوم إثنين بأن يدخل سبابته وإبهامه في فمه فيخرج من أحدهما ماء ومن الآخر لبن ...



قد بشرت ثويبة سيدها *** أبا لهب أعتقها فرحانا

لم ينسَ خالقنا له فرحته *** بالمصطفى وبذا الحديث أتانا

أن العذاب مخفف في كل إثـ *** نين لفرحته بمن وافانا

هذا مع الكفر فكيف بفرحةٍ *** من ذي فؤادٍ إمتلأ إيمانا


والله أعلم
]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=72
معجزات حمله وولادته صلى الله عليه وسلم http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=54 Fri, 30 Apr 2010 05:53:06 +0300 بسم الله الرحمن الرحيم

عظيم أمر سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في جميع أطواره وتقلباته .. ونذكر هنا بعضاً مما حصل في حمله وولادته من الإرهاصات والمبشرات وما أكرمه الله به فيهما , فمن ذلك :



[*]ما جاء أن آمنة كانت تحدث أنها أتيت حين حملت به صلى الله عليه وسلم فقيل لها إنك حملت بسيد هذه الأمة .. وقالت ما شعرت بأنى حملت به ولا وجدت له ثقلا ولا وحما ولا تعبا كما تجد النساء إلا أنى أنكرت رفع حيضتي وأتاني آت وأنا بين النوم واليقظة , فقال : هل شعرت بأنك قد حملت , فكأني أقول : لا أدري , فقال : إنك قد حملت بسيد هذه الأمة ونبيها نبي الرحمة , وذلك يوم الإثنين , ثم أمهلني حتى إذا دنت ولادتي أتاني فقال قولي :أعيذه بالواحد من شر كل حاسد , ثم سميه محمدا .

[*]وروى أبو نعيم عن عبد الرحمن بن عوف رضي الله تعالى عنه عن أمه الشفاء بنت عمرو بن عوف رضي الله تعالى عنها قالت: لما ولد ت آمنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وقع على يدي فاستهل، فسمعت قائلا يقول: رحمك الله أو رحمك ربك فأضاء ما بين المشرق والمغرب حتى إني نظرت إلى بعض قصور الروم. قالت: ثم ألبسته وأضجعته فلم أنشب أن غشيتني ظلمة ورعب وقشعريرة عن يميني فسمعت قائلا يقول: أين ذهبت به قال: إلى المغرب وأسفر عني ذلك . ثم عاودني ذلك الرعب والقشعريرة عن يساري فسمعت قائلا يقول: أين ذهبت به ؟ قال: إلى المشرق. قالت: فلم يزل الحديث مني على بال حتى بعثه الله تعالى فكنت من أول الناس إسلاما .

[*]وعن حسان بن ثابت رضي الله عنه قال إني لغلام ابن سبع سنين أو ثمان أعقل ما رأيت وسمعت , إذا يهودي يصرخ ذات غداة يا معشر يهود فاجتمعوا إليه وأنا أسمع , قالوا ويلك ما لك ؟ قال : طلع نجم أحمد الذى ولد به فى هذه الليلة .

[*]وعن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت كان يهودي قد سكن بمكة فلما كانت الليلة التي ولد فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : يامعشر قريش هل ولد فيكم الليلة مولود قالوا : لا نعلم قال : انظروا فإنه ولد فى هذه الليلة نبي هذه الأمة بين كتفيه علامة فانصرفوا فسألوا فقيل لهم قد ولد لعبدالله بن عبد المطلب غلام , فذهب اليهودي معهم إلى أمه فأخرجته لهم , فلما رأى اليهودي العلامة خر مغشيا عليه وقال ذهبت النبوة من بني إسرائيل يا معشر قريش أما والله ليسطون بكم سطوة يخرج خبرها من المشرق والمغرب .

[*]وعن عبدالله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال كان بمر الظهران راهب يسمى عيص من أهل الشام وكان يقول : يوشك أن يولد فيكم يا أهل مكة مولود تدين له العرب ويملك العجم هذا زمانه , فكان لايولد بمكة مولود إلا ويُسأل عنه فيقول : ما وجد بعد , فلما كان صبيحة اليوم الذى ولد فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج عبد المطلب حتى أتى عيص فناداه فأشرف عليه , فقال عيص : كن أباه , فقد ولد ذلك المولود الذى كنت أحدثكم عنه يوم الإثنين ويبعث يوم الإثنين ويموت يوم الإثنين - وآية ذلك أنه الآن وجع فيشتكي ثلاثا ثم يعافى ، فاحفظ لسانك فإنه لم يحسد حسده أحد ، لم يبغ على أحد كما يبغى عليه , قال: فما عمره ؟ قال: إن طال عمره لم يبلغ السبعين يموت في وتر دونها في الستين في إحدى وستين أو ثلاث وستين - قال ولد لي الليلة مع الصبح مولود قال فما سميته قال محمدا قال والله لقد كنت أشتهي أن يكون هذا المولود فيكم أهل هذا البيت بثلاثة خصال : أنه طلع نجمه البارحة وأنه ولد اليوم وأن اسمه محمد صلى الله عليه وسلم .

[*]وأصح الأقوال أنه صلى الله عليه وسلم ولد عام الفيل بعد حادثة الفيل بخمس وخمسين ليلة .. إذ أنها - اي حادثة الفيل - كانت لثلاثة عشر ليلة بقيت من المحرم ... وقال بعضهم أن الحادثة وقعت أيام الولادة , وقيل ولد بعد الحادثة بخمسين ليلة وقيل أربعين وقيل غير ذلك .. ولكن الأشهر ما ذكرناه أولاً ...

[*]ولا خلاف يعتد به في أن مولده صلى الله عليه وسلم كان يوم الإثنين : كما جاء ( ذاك يوم ولدت فيه ) ..

[*]وأصح الأقوال أنه صلى الله عليه وسلم ولد قبيل الفجر .. فقد بدأ الإنفصال قبيل الفجر وتم مع بزوغ الفجر .. فطلع في تلك الساعة فجران : فجر ينقضي ويذهب , وفجر يبقى ويتأبد وهو فجر الرسالة والهدى ...

[*]وأصح الأقوال أنه صلى الله عليه وسلم ولد يوم الثاني عشر من ربيع الأول ,, وقيل لثمان خلون منه وقيل لليلتان ,,, وقيل غير ذلك ...

[*]وحديث النور : أن أمه رأت عند وضعه نوراً أضاء له الأرض حتى أنها نظرت لقصور بصرى ,,, جاء عن جماعة من الحفاظ أنه صلى الله عليه وسلم قال : وإني أمي رأت نوراً حين وضعتني أضاءت له قصور الشام .. وقد اشار إلى ذلك عمه العباس بقوله :
وأنت لما ولدت أشرق الأرض ** وضاءت بنورك الأفقُ



[*]ووضع صلى الله عليه وسلم مختوناً مكحولاً مقطوع السرة ... ولما انفصل وقع واضعاً ركبتيه على الأرض معتمداً على يديه ..- على هيئة الساجد - ومؤمياً ببصره إلى السماء ... وجاء في بعض الروايات أن أهل مكة كانوا يضعون من ولد في الليل تحت برمة ويتركونه حتى الصباح .. فلما ولد الحبيب صلى الله عليه وسلم وضعوا عليه البرمة وذهبوا عنه ,,, فلما أقبلوا عليه في الصباح إذ البرمة مفلوقة فلقتين والحبيب ينظر إلى السماء بعينيه .. فلما أخبروا جده بذلك قال : احفظنه فإني أرجو أن يصيب خيراً ... وروى ابن الجوزي أنهم وجدوه بعد انفلاق البرمة يمص إبهامه يشخب لبناً ...

[*]ومنعت الشياطين عند قرب ولادته من استراق السمع ,, ورميت بالشهب المحرقات .

[*]وخرت لهيبته ومولده جميع الأصنام والصلبان ...

[*]وخمدت نار فارس وكان لها ألف عام لم تخمد ولم تنطفئ ..

[*]وسمع أهل مكة ( على جبل أبي قبيس وآخر على الحجون ) وعدة مناطق أخرى هواتف يسمعون صوتاً ولا يرون شخصاً يبشرون بولادته وبروزه ..

[*]وارتجس إيوان كسرى .. وسقطت الشرافات من قصره ...

[*]وغاضت بحيرة ساوة ... وفاض بالماء وادي سماوة ..

[*]وفي بعض الأخبار أن آسية امرأة فرعون ومريم ابنة عمران وجماعة من الحور حضرن مولد النبي صلى الله عليه وسلم عند آمنة .. وانهن أخبرنها أنهن جئن يلتمسن من بركات من ولدته , وقيل في هذا شعراً ..
هذا وقد حضرتْ للوضع آسية ٌ ** وزاحمتْ مريمٌ للحور بالركبِ



قال الإمام البوصيري في بردة المديح يصف مولده عليه الصلاة والسلام ...

أبان مولده عن طيب عنصرهِ ** يا طيب مبتدأٍ منه ومختتمِ

يومٌ تفرس فيه الفرسُ انهم ** قد انذروا بحلول البؤس والنقم

وبات إيوان كسرى وهو منصدعٌ ** كشمل أصحاب كسرى غير ملتئم

والنار خامدة الانفاس من أسفٍ ** عليه والنهر ساهي العين من سدم

وساء ساوة ان غاضت بحيرتها ** ورُد واردها بالغيظ وهو ظمي

كأن بالنار ما بالمآء من بللٍ ** حزناً وبالماء ما بالنار من ضرمِ

والجن تهتف والانوار ساطعةٌ ** والحق يظهر من معنى ً ومن كلمِ

عموا وصموا فإعلان البشائر لم ** تسمع وبارقةُ الانذارِ لم تشمِ

من بعد ما أخبر الاقوام كاهنهم ** بأن دينهم المعوج لم يقمِ

وبعد ما عاينوا في الافق من شهبٍ ** منقضةً وفق ما في الارض من صنم ِ

حتى غدا عن طريق الوحي منهزمٌ ** من الشياطين يقفوا إثر منهزمِ



وهذا بعض ما حضرنا واستطعنا تلخيصه وكتابته .. ولا شك أن في تعبيراتنا الشيء الكثير من ركاكة المبنى والنقص فتقبلوها على ماهي , وساعدونا في تصويب الخطأ ..

جزاكم الله خيراً



]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=54
العباس يتحدث عن طفولة الحبيب وشرفه http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=64 Thu, 29 Apr 2010 10:41:43 +0300 بسم الله الرحمن الرحيمطفولة ما شابهتها طفولة , لِم لا وهي لمولود ما شابهه مولود , ألا وهو سيد الوجود .. وفي هذا الأسطر نذكر شيئاً مما ذكره سيدنا العباس بن عبدالمطلب عم النبي صلى الله عليه وسلم عن طفولة الحبيب الأعظم وشرفه , وقد ذكر ذلك له فأجابه بما سيأتي ...



جاء عن العباس رضى الله عنه قال : قلت يا رسول الله دعاني إلى الدخول فى دينك أمارة لنبوتك , رأيتك فى المهد تناغي القمر وتشير إليه بإصبعك فحيث أشرت إليه مال , قال : إني كنت أحدثه ويحدثني ويلهيني عن البكاء وأسمع وجبته حين يسجد تحت العرش.



وهذه أبيات جميلة قالها العباس في شرفه صلى الله عليه وسلم .. فقد جاء أنه قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم : إني أريد أن امتدحك .. قال : قل لا يفضض الله فاك - فما فض ولا سقط له سن حتى مات - فقال شعراً :


من قبلها طبت في الظلال وفي ** مستودع حيث يخصف الورق

ثم هبطت البلاد لا بشر ** أنت ولا مضغة ولا علق

بل نطفة تركب السفين وقد ** ألجم نسرا وأهله الغرق

تنقل من صالب إلى رحم ** إذا مضى عالم بدا طبق

وردت نار الخليل مستترا ** في صلبه أنت كيف يحترق

حتى احتوى بيتك المهيمن من ** خندف علياء تحتها النطق

وأنت لما ولدت اشرقت الـ ** أرض وضاءت بنورك الأفق

فنحن في ذلك الضياء وفي ** النور سبل الرشاد نخترق


اللهم صل وسلم وبارك عليه وعلى آله وزده تشريفاً وتعظيماً ..

]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=64
الذبيح عبدالله بن عبدالمطلب وزوجته آمنة http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=40 Thu, 15 Apr 2010 13:09:34 +0300 بسم الله الرحمن الرحيمنذكر في هذه الأسطر شيئاً من المعلومات عن والدي حبيب الرحمن وسيد الأكوان .. وما خصهما الله به من الخلق والخلق ..



ذكر والدي النبي صلى الله عليه وسلم

هو : عبداللاه بن عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل , كان أصبح فتى في قريش وأفتاها وأجملها , كان محبوباً عند قريش حباً كبيرا .. حتى أنهم منعوا أباه من ذبحه لما خرجت عليه القرعة في القصة المشهورة , وهي :

أن عبد المطلب ، نذر حين لقى من قريش ما لقى عند عفواً ..هنا رابط .. لمشاهدة الروابط يلزمك التسجيل، لئن ولد له عشرة نفر ثم بلغوا معه حتى يمنعوه ليذبحن أحدهم لله عند الكعبة ... فلما تكامل بنوه عشرة وعرف أنهم سيمنعونه ، وهم: الحارث، والزبير، وحجل، وضرار، والمقوم، وأبو لهب، والعباس، وحمزة، وأبو طالب، وعبد الله، جمعهم ثم أخبرهم بنذره ودعاهم إلى الوفاء لله عزوجل بذلك , فأطاعوه وقالوا: كيف نصنع ؟ قال: ليأخذ كل رجل منكم قدحا ثم يكتب فيه اسمه ثم ائتونى , ففعلوا ثم أتوه، فدخل بهم على هبل في جوف الكعبة، وكانت تلك البئر هي التى يجمع فيها ما يهدى للكعبة ، وكان عند هبل قداح سبعة، وهى الازلام التى يتحاكمون

إليها إذا أعضل عليهم أمر من عقل أو نسب أو أمر من الامور، جاءوه فاستقسموا بها فما أمرتهم به أو نهتهم عنه امتثلوه , والمقصود أن عبد المطلب لما جاء يستقسم بالقداح عند هبل خرج القدح على ابنه عبد الله وكان أصغر ولده وأحبهم إليه، فأخذ عبد المطلب بيد ابنه عبد الله وأخذ الشفرة ثم أقبل به إلى إساف ونائلة ليذبحه ، فقامت إليه قريش من أنديتها فقالوا: ما تريد يا عبد المطلب ؟ قال أذبحه، فقالت له: قريش وبنوه إخوة عبد الله : والله لا تذبحه أبدا حتى تعذر فيه، لئن فعلت هذا لا يزال الرجل يجئ بابنه حتى يذبحه، فما بقاء الناس على هذا ؟ ! وذكر يونس بن بكير عن ابن إسحاق أن العباس هو الذى اجتذب عبد الله من تحت رجل أبيه حين وضعها عليه ليذبحه، فيقال إنه شج وجهه شجا لم يزل في وجهه إلى أن مات. ثم أشارت قريش على عبد المطلب أن يذهب إلى الحجاز فإن بها عرافة لها تابع ، فيسألها عن ذلك ، ثم أنت على رأس أمرك، إن أمرتك بذبحه فاذبحه، وإن أمرتك بأمر لك وله فيه مخرج قبلته . فانطلقوا حتى أتوا المدينة فوجدوا العرافة وهى سجاح ، فيما ذكره يونس بن بكير عن ابن إسحاق، بخيبر، فركبوا حتى جاءوها فسألوها وقص عليها عبد المطلب خبره وخبر ابنه، فقالت لهم : ارجعوا عنى اليوم حتى يأتيني تابعي فأسأله , فرجعوا من عندها، فلما خرجوا قام عبد المطلب يدعو الله ، ثم غدوا عليها فقالت لهم قد جاءني الخبر ، كم الدية فيكم ؟ قالوا: عشر من الابل . وكانت كذلك , قالت : فارجعوا إلى بلادكم ثم قربوا صاحبكم وقربوا عشرا من الابل, ثم اضربوا عليها وعليه بالقداح فإن خرجت على صاحبكم فزيدوا من الابل حتى يرضى ربكم ، وإن خرجت

على الابل فانحروها عنه فقد رضى ربكم ونجا صاحبكم . فخرجوا حتى قدموا مكة، فلما أجمعوا على ذلك الامر قام عبد المطلب يدعو الله ، ثم قربوا عبد الله وعشرا من الابل، ثم ضربوا، فخرج القدح على عبد الله، فزادوا عشرا ثم ضربوا، فخرج القدح على عبد الله، فزادوا عشرا فلم يزالوا يزيدون عشرا ويخرج القدح على عبد الله حتى بلغت الابل مائة، ثم ضربوا فخرج القدح على الابل ، فقالت عند ذلك قريش لعبد المطلب، وهو قائم يدعو الله : قد انتهى رضى ربك يا عبد المطلب , فعندها زعموا أنه قال: لا حتى أضرب عليها بالقداح ثلاث مرات . فضربوا ثلاثا ويقع القدح فيها على الابل، فنحرت ثم تركت لا يصد عنها إنسان ولا يمنع , ثم جعلها الله دية النفس .

ولهذا يلقب عبداللاه بن عبدالمطلب بـ ( الذبيح ) وجاء في الحديث ( أنا ابن الذبيحين ) أو أن أعرابياً ناداه : يا ابن الذبيحين , فتبسم ولم ينكر عليه .. ويعني بهما : إسماعيل وعبداللاه . وقد كان عبدالاه عفيفاً على الحنيفية كوالده وهي دين ابراهيم وكان يبتعد عن كثير من الرذائل في الجاهلية , فعن أبي الفياض قال: مر عبدالله بامرأة من خثعم يقال لها فاطمة بنت مر، وكانت من أجمل النساء وأشبههن وأعفهن، وكانت قد قرأت الكتب، وكان شبان قريش يتحدثون إليها، فرأت نور النبوة في وجه عبدالله، فقالت: يا فتى مَنْ أنت؟ فأخبرها، قالت: فهل لك أن تقع علي وأعطيك مائة من الإِبل؟ فنظر إليها، وقال:

أما الـحرامُ فالممات دونهُ *** والحـلّ لا حِـلَّ فأســتـبـينــهُ

فكيف بالأمر الذي تَبغينهُ *** يحمي الكريم عرضه ودينهُ
ثم مضى مع أبيه فزوجه آمنة بنت وهب فأقام عندها ثلاثا، ثم مر على تلك المرأة فلم تقل له شيئا، فقال لها: مالك لا تعرضين علي ما عرضت علي بالأمس ؟ فقالت: من أنت ؟ قال: أنا فلان. قالت: ما أنت هو، ولئن كنت ذاك لقد رأيت بين عينيك نورا ما أراه الآن، ما صنعت بعدي ؟ فأخبرها . فقالت: والله ما أنا بصاحبة ريبة ولكن رأيت في وجهك نورا فأردت أن يكون في وأبى الله إلا أن يجعله حيث أراده اذهب فأخبرها أنها حملت خير أهل الأرض .

توفي عبدالله وهو راجع من يثرب ( المدينة ) ودفن بالأبواء على أصح الأقوال .



ذكر والدته عليه الصلاة والسلام :

هي : آمِنَةُ بِنْتُ وَهْبِ بْنِ عَبْدِ مَنَافِ بْنِ زُهْرَةَ بْنِ كِلابِ بْنِ مُرّةَ بْنِ كَعْبِ بْنِ لُؤَيّ .. فتجمع مع والد النبي صلى الله عليه وسلم في كلاب بن مرة ... كانت من أعف وأجمل وأنسب نساء قريش .. حتى ذكر بعض المعتنين بالأخبار أن والدة عبدالله بن عبدالمطلب قالت لزوجها لما أرسلها لرؤية آمنة : يا عبدالمطلب يكل اللسان ويعجز النساء عن وصف آمنة .. تزوجت عبدالله في رجب .. ودخل بها في شعب أبي طالب .. وحملت منه بأشرف أهل الأرض والسماء .

حصلت لها إرهاصات وخوارق في حملها لسيد الكونين ( يأتي ذكرها إن شاء الله ) ووضعته وأرضعته .. توفيت وهو ابن ست سنين عند رجوعها وإياه من يثرب وزيارة والده .. وروى الزهرى عن أسماء بنت رهم عن أمها قالت شهدتُ آمنة أم النبى صلى الله عليه وسلم فى علتها التى ماتت بها ومحمد صلى الله عليه وسلم غلام يفع عند رأسها فنظرت إلى وجهه وقالت أبيات شعر ثم قالت كل حى ميت وكل جديد بال وكل كثير يفنى وأنا ميتة وذكرى باق وقد تركت خيرا وولدت طهرا ثم ماتت فكنا نسمع نوح الجن عليها.

وذكر ابو نعيم هذه الأبيات وهي :

بارك فـيـك الله مـن غـلامِ *** يا ابن الذي من حومة الحمامِ

نجـا بعون الملك المــنعـامِ *** فودي غداة الضرب بالسـهامِ

بـمـائـة مــــن إبـل ســوامِ *** إن صح ما أبصرت في منامي

فـأنـت مبـعـوث إلى الأنـامِ *** من عند ذي الجلال والإكـرامِ

تُبعث في الحل وفي الحرامِ *** تـُبعث بالتـحـقـيـق والإسـلامِ

ديــن أبـيـك البـر إبـراهـامِ *** تـُبعث بالتخـفـيف والإســلامِ

فـالله أنهـاك عن الأصــنامِ *** أن لا تـوالـيـهـا مـع الأقــوامِ
وهذا مما يدل أنها على الحنيفية دين إبراهيم إذ نهته عن عبادة الأصنام ..

والله أعلم .



]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=40
شيبة الحمد - عبدالمطلب بن هاشم http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=27 Sun, 04 Apr 2010 11:48:42 +0300 بسم الله الرحمن الرحيمنذكر في هذا الموضوع شيئاً يسيراً مما ذكره أهل السيَر من أخبار جده ونختصر ذلك في الآتي :

جده : عبدالمطلب , واسمه شيبة .. وسبب تسميته عبدالمطلب : أن عمه المطلب أردفه على بعيره لما قدم به من المدينة , فقالت قريش : عبد المطلب أردفه معه ولم يعرفوا أنه ابن أخيه .. فسارت تسميته عبدالمطلب من ذلك اليوم .. ويلقب ( شيبة الحمد ) ... سيد قومه .. كان وقوراً مهاباً مكرماً عند قريش .. ولي السقاية ( سقاية الحجيج ) والرفادة ( إكرام وضيافة الحجيج ) بعد موت عمه المطلب .. وهو صاحب المقولة المشهورة ( أنا رب إبلي وللبيت رب يحميه ) - وهي مما يدل على أنه كان ممن كان على دين إبراهيم ويؤمن بالله ... ذكر بعضهم أنه رآى في منامه أنه خرجت منه سلسلة عظيمة لها أربعة أطراف : طرف بالمشرق وآخر بالمغرب وطرف نزل في الأرض وطرف بلغ السماء , فبينما هو ينظر إليها إذ تحولت شجرة عظيمة مورقة وإذا برجلين أقبلا عليه وجلسا تحت الشجرة فسألهما من أنتما ؟ فأخبراه أنهما : نوح وإبراهيم الخليل وقد جاؤا يستظلون بهذه الشجرة التي خرجت منه ... فقص الرؤيا على بعض الكهان فقال له : هذه رؤيا لك لا لنا , ولئن صدقت رؤياك ليخرجن من ظهرك من يدعو أهل المشرق والمغرب والبر والبحر ...

وقال عبدالمطلب : خرجت إلى اليمن في رحلة الشتاء والصيف فنزلت على رجل من اليهود يقرأ الزبور فقال يا عبدالمطلب بن هشام ائذن لى أنظر في بعض جسدك قال قلت فانظر ما لم يكن عورة قال فنظر في منخرى قال أجد في إحدى منخريك ملكا وفى الاخرى نبوة فهل لك من شاعة قال قلت وما الشاعة قال الزوجة قال قلت أما اليوم فلا قال فإذا قدمت مكة فتزوج ... فقدم عبد المطلب مكة فتزوج هالة بنت وهيب بن زهرة فولدت له حمزة وصفية وتزوج عبدالله آمنة بنت وهب فولدت رسول الله صلى الله عليه وسلم فكانت قريش تقول فلج عبدالله على أبيه .

ومن مناقبه أنه : حفر بئر زمزم بعد أن رآى في منامه من يدله على مكانها ويدعوه إلى حفرها ..

وكان يحب النبي صلى الله عليه وسلم حباً كبيراً ويقدمه على أولاده وسيأتي ذكر ذلك إن شاء الله ..
]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=27
مقتطفات مختصرة لا يسع المؤمن جهلها http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=17 Wed, 24 Mar 2010 14:45:42 +0300 بسم الله الرحمن الرحيمالحمد لله . وبعد فهذه مقتطفات ومعلومات مختصرة في السيرة النبوية لا يسع المؤمن جهلها ...



الإسم : محمد بن عبداللاه بن عبدالمطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن حكيم ( كلاب ) بن مٌرّة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان .. نظمه بعضهم :

محمد عبداللاه شيبة هاشم ** مناف قصي مع كلابٍ ومرةِ

وكعب لؤي غالب فهر مالك ** ونضر كنانة وهو ابن خزيمةِ

ومدركة وإلياس مع مضر تلا ** نزار معد ثم عدنان تمّتِ
ميلاده بمكة المكرمة عام الفيل .. كنيته : أبو القاسم .. الصفة : خاتم النبيين والمرسلين وأفضل الخلق أجمعين .

توفي والده وأمه حامل به .. أرضعته أمه ثم ثويبة مولاة عمه أبي لهب ثم حليمة السعدية .. توفيت أمه وهو ابن ست سنين .. توفي جده وهو ابن ثمان سنين .. كفله عمه أبو طالب .. أحبه قومه ولقـّبوه من صغره بـ ( الصادق الأمين ) خطبته أم المؤمنين سيدتنا خديجة بنت خويلد وهو ابن خمس وعشرين فتزوجها .. نزل عليه الوحي وهو ابن أربعين عاماً في غار حراء .. آذاه قومه فصبر .. ومن أعظم مقالاته ( والله يا عم لو وضعوا الشمس في يميني والقمر في يساري على أن أترك هذا الأمر ما تركته حتى يظهره الله أو أهلك دونه ) .. مكث بمكة بعد البعثة ثلاث عشرة سنة .. هاجر إلى طيبة الطيبة مع صديقه الصِدّيق وهو ابن ثلاث وخمسين .. غزواته خمس أو سبع وعشرين .. أعظمها غزوة بدر الكبرى في رمضان في السنة الثانية للهجرة .. إنتقل إلى الرفيق الأعلى وهو ابن ثلاث وستين سنة .. دفن بالمدينة المنورة .. وُلد له من الذكور : القاسم ( وبه يكنى ) , عبدالله , إبراهيم , ومن البنات : زينب , رقية , أم كلثوم , فاطمة الزهراء .. كل أولاده من خديجة إلا إبراهيم فمن مارية القبطية .. زوجاته إحدى عشر توفي عن تسع منهن ..

جاع وأوذي فصبر من أجلنا فأرواحنا له الفداء , وجزاه الله عنا أفضل الجزاء ..
]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=17
وبقي القليل ... فبادر http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=3 Wed, 10 Mar 2010 10:23:56 +0300 بسم الله الرحمن الرحيم
ولد الهدى فالكائنات ضياءُ *** وفم الزمان تبسم وثناءُ
*****
بشهر ربيعٍ قد بدى نوره الأعلى *** فياحبّذا بدرٌ بذاك الحِمى يجلى


اللهم صلّ وسلّم وبارك على النور المبين , عبدك وحبيبك سيدنا محمد الأمين , وعلى آله وصحبه , وحقّقنا بحبّه , وأكرمنا بقربه , واجعلنا من رفقائه يارب العالمين ...



.... وها هو شهر الربيع .. شهر ميلاد الحبيب الشفيع ,,, قد آذن بالإنصرام .. ولم يتبق فيه سوى أيام ,,, فياليت شعري من الذي اغتنم ما مضى من هذا الشهر ... ومن الذي فاز فيه بعظيم الأجر ,,,,



فهيا إخواني نغتنم ما بقي من هذا الموسم العظيم ... بالصلاة والتسليم ... ونملأ أوقات فراغنا .. بل ونخصص من أوقاتنا جزءاً للصلاة والسلام على هذا الحبيب , فقد ورد ( من صلى علي واحدة صلى الله عليه عشر صلوات وحط عنه عشر خطيئات ) .. وورد ( إن أولى الناس بي يوم القيامة أكثرهم علي صلاة ) .. وفي حديث سيدنا أبي بن كعب ( قلت : يا رسول الله إني أكثر الصلاة عليك فكم أجعل لك من صلاتي ؟ فقال : "ما شئت" قلت : الربع ؟ قال : "ما شئت فإن زدت فهو خير لك" . قلت : النصف ؟ قال : " ما شئت فإن زدت فهو خير لك " قلت : فالثلثين ؟ قال : " ما شئت فإن زدت فهو خير لك " قلت : اجعل لك صلاتي كلها ؟ قال : "إذا يكفى همك ويغفر ذنبك" ) أو كما جاء في اختلاف الروايات .



وقد قال السابقون : أقل الإكثار من الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم في اليوم الواحد ثلاثمائة مرة ... وإذا حسبناها في وقتنا هذا ربما لا تتجاوز الساعة أو نصفها ... ( وإنه ليسير على من يسّره الله عليه ) .. فهل تستكثر هذه الساعة لنبيك ( وإذا تعمقنا أكثر نقول : هل تستكثر هذا الساعة لآخرتك ولقربك من حبيبك ؟؟؟!!! لأن فائدتها عائدة عليك ) .. وماذا لو قسمنا هذه الساعة على خمسة أوقات بعد الصلوات ؟؟؟!! ألم تر أنها يسيرة ... لا تأخذ الكثير من وقتك .. وأنت تأخذ الكثير من الأجر .



أدم الصلاة على الحبيب محمدٍ *** فـقـبولـها حـتـماً بـدون تـردّدِ

أعـمالــنا بـين القــبول وردهـا *** إلا الصلاة على الحبيب محمدِ
وفقنا الله وإياكم لما يحب وجعلنا فيمن يحب .. آمين يا رب العالمين ..
]]>
http://www.t3llam.com/pbboard/index.php?page=topic&show=1&id=3